موسم الحكايات

موسم الحكايات - خليفة الفاخري ذكريات ترويها أشجار بنغازي الهرمة، قصص قصيرة يأتي مع وصف أحداثها عليل ازقة بنغازي، لا أقصد هذه المدينة التي أقطن فيها، بل تلك العجوز الحزينة التي أعتدت الحياة فيها والجلوس على حافتها تأملاً في الله، هيسبريديس التي بات يُطلق عليها مؤخراً "منطقة البلاد".. تلك المنطقة التي بقت مهجورة منذ سنة، بعدما أُعلنت منطقة عسكرية منذ اندلاع الحرب الأهلية..

الكتاب يرسلك تارة هناك وتارة إلى هواء الغربة القارس .. اسلوب خليفة الفاخري التراجيدي يأسرك حتى آخر صفحة !

أكثر القصص جذبتني هي:
الرجال
كلمات متقاطعة
وعلى الأرض السلام
عيون الكلاب الميتة
أحزان قديمة

Beethoven Monument, Bonn


كان –بيتهوفن- قد طرد من بيت إلى آخر آلاف المرات باعتبار أنه كان مخلوقاً مزعجاً، وكانت موسيقاه صاخبة إلى حد لا يحتمل!!

أنه يقف فوق تلك القاعدة الآن .. وشرعت تنظر إليه .. كان يبكي بدموع نحاسية، وكانت كتفاه وعباءته مغطاة بالتلج، وكانت يده اليسرى في وضع غير مستريح.

كان يقف في الميدان وحيداً عبر عاصفة الجليد، و كنت أنت مقرراً للغاية، فيما شعرت بأن ثمة شيئاً ينقبض في ينقبض في قاع قلبك، مثلما ينتابك ذلك الاحساس المفاجيء حين يلج بك القطار أحد الأنفاق الطويلة المعتمة، بينما كنت تتطلع في الناذة إلى الحقول والمراعي الغارقة في ضوء الشمس على مدى البصر!

فمن يشتري كلمات مثل عيون الأطفال؟
من يشتري كلمات مرصعة بالدموع النحاسية مقابل رغيف؟
أجل، مقابل رغيف! من يشتري؟